-->

العراق: بابا الفاتيكان يطالب بوقف العنف والطائفية و التطرف.

العراق: بابا الفاتيكان يطالب بوقف العنف والطائفية و التطرف.
    وصل البابا فرنسيس الذي يعتبر أكبر مسيحي كاثوليكي في العالم، إلى جمهورية العراق في اطار جولته الخاطفة للشرق الاوسط، وكان في استقباله رئيس الوزراء العراقي مصطفى كاظمي في مطار بغداد،  وطالب بابا الفاتيكان فور وصوله الى بغداد بوقف العنف والطائفية والتطرف والتعصب.

    بابا الفاتيكان يزور أية الله علي السيستاني.

    تعتبر هذه الزيارة هي الأولى للبابا فرنسيس إلى العراق وأول زيارة خارجية للبابا فرنسيس خلال الأشهر الخمسة عشر الماضية، حيث من المقرر أن يلتقي البابا فرنسيس خلال زيارته للعراق بالمعمم الشيعي آية الله علي السيستاني، وقال البابا فرنسيس في بغداد يسعدني أن أحظى بفرصة القيام بهذه الرحلة الرسولية، لطالما استحقتها جمهورية العراق، و أضاف فرنسيس واصفًا العراق بـ مهد الحضارة: هذه أرض تربطها علاقات وثيقة بإبراهيم والأنبياء الآخرين، وتاريخ الخلاص واليهودية والمسيحية وصولاً للإسلام.

    زيارة البابا فرنسيس قد تضع العراق في احراج.

    و الجدير ذكره بالإضافة إلى لقاء البابا فرنسيس مع آية الله السيستاني، يعزم البابا زيارة كردستان العراق وأربيل، وتأتي زيارة البابا للعراق في وقت تواجه فيه البلاد عدة أزمات بما في ذلك أزمة كورونا، وأثارت سلسلة من الهجمات الصاروخية احتمال تعرضه لتهديدات أمنية.