-->

دول عربية و اوروبية تقدم مساعدات مالية للشعب اللبناني عقب انفجار بيروت.

دول عربية و اوروبية تقدم مساعدات مالية للشعب اللبناني عقب انفجار بيروت.
    دول عربية و اوروبية تقدم مساعدات مالية للشعب اللبناني عقب انفجار بيروت.

    استقالة وزير الإعلام اللبناني احتجاجًا على الأوضاع الراهنة والانضمام إلى المحتجين.

     تعتبر منال عبد الصمد نجد أول وزير لبناني يستقيل كما ذكرت بي بي سي مراقبة استقالة وزير البيئة اللبناني ديميانوس قطر نقلاً عن وسائل إعلام وصحفيين لبنانيين، وقال السيد قطر لرئيس الوزراء اللبناني: قُتل أصدقاء ابني في الانفجار، كيف يمكنني مواصلة عملي؟ذكرت وسائل إعلام لبنانية محلية في وقت سابق أن وزيرين آخرين على الأقل يعتزمان الاستقالة. استقال أمس خمسة نواب من بينهم ثلاثة من حزب الكتائب.

    الدول المشاركة في مؤتمر المساعدات الطارئة لبيروت ترفض تسليم المساعدات للحكومة اللبنانية!

    تعهدت الدول الثلاثين التي شاركت في مؤتمر المساعدات الطارئة الذي استضافته فرنسا والأمم المتحدة على تقديم مساعدات مالية كبيرة للبنان، لكنهم قالوا إنهم سيعطون هذه الأموال فقط للشعب اللبناني، وكان قد حضر خمسة عشر من قادة العالم بمن فيهم دونالد ترامب، مؤتمرًا افتراضيًا حول المساعدات العاجلة لبنان.

    المجتمع الدولي يرفض تسليم المساعدات المالية للسلطات اللبنانية.

    يتهم المجتمع الدولي النظام السياسي اللبناني بالفساد، حيث ان هذه الدول مترددة في تسليم مساعداتها المالية الكبيرة للحكومة اللبنانية التي يعتبرونها ضعيفة وفاسدة و غيير قادرة على تسسير شؤون البلاد، وقدر مسؤولون لبنانيون الأضرار الناجمة عن انفجار الثلاثاء بنحو 15 مليار دولار، وأفادت الأنباء أن الانفجار نتج عن تخزين 2700 طن من نترات الأمونيوم اتت لبنان على متن سفينة.

    تظاهرات غاضبة في العاصمة اللبنانية بيروت عقب انفجار مرفأ بيروت.

     ألقى عدد من المتظاهرين الذين نزلوا إلى الشوارع لليوم الثاني باللوم على السلطات اللبنانية في تخزين الكثير من المواد الخطرة في ميناء بالقرب من المدينة، و في بداية الاجتماع الافتراضي الدولي اليوم، شدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على أن لبنان بحاجة إلى مساعدة فورية لتعويض تداعيات الانفجار والأزمة الاقتصادية المدمرة يوم الثلاثاء، وقال ماكرون إنه لا يمكن السماح للبنان بأن يعاني من العنف وانعدام الأمن بسبب هذه الأزمات.

    استقالة وزير الاعلام اللبناني احتجاجاً على عجز الحكومة اللبنانية عن توفير الامن للمواطن

     كانت هناك همسات حول استقالة وزراء في الحكومة اللبنانية احتجاجا على الأزمة الناجمة عن الانفجار المروع في بيروت، وكانت بريطانيا قد أعلنت في وقت سابق عن 10 - 20 مليون مساعدات أخرى للبنان، قدمت بريطانيا بالفعل خمسة ملايين ملیون كمساعدات طارئة للبنان، وبحسب التقارير قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، في اتصال هاتفي مع الرئيس اللبناني ميشال عون، إن بريطانيا ستقف إلى جانب الشعب اللبناني في مثل هذا الوقت. 

    متظاهرون في لبنان يحملون حزب الله و الحكومة اللبنانية مسؤولية تفجير مرفأ بيروت

     يعاني لبنان من الغضب الشعبي من التباطؤ الاقتصادي منذ أسابيع، لكن ثوران البركان المدمر في بيروت يوم الثلاثاء الماضي، والذي أودى بحياة 158 شخصًا على الأقل، ترك البركان بعيدًا عن السيطرة، بالإضافة إلى ترديد الشعارات المناهضة للحكومة الإيرانية كداعمة لحزب الله، علق عدد من المتظاهرين صوراً لقيادات الحزب والرئيس والأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، وردد المحتجون هتافات مناهضة لحزب الله اللبناني وألقوا باللوم على الحكومة اللبنانية والرئيس ميشال عون في انفجار 2700 طن من نترات الأمونيوم في ميناء بيروت يوم الثلاثاء الماضي. 

    و الجدير ذكره ان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال  في كلمة ألقاها يوم الجمعة، إن الجماعة ليس لديها أسلحة أو ذخيرة في ميناء بيروت، لكن أمس عدد من المتظاهرين أظهروا أنهم لا يؤمنون بهذه المهن، حتى أن البعض مزج صورة الانفجار مع عمامة السيد نصر الله، وقد صرح رئيس الوزراء اللبناني بأنه يدعم إجراء انتخابات نيابية مبكرة كمخرج للأزمة.