-->

عملية مشتركة للشرطة الارجنتينية و البوليفية أسفرت عن تحرير أربعينية من الاسر، بعد 32 عاماً من الاختطاف.

عملية مشتركة للشرطة الارجنتينية و البوليفية أسفرت عن تحرير أربعينية من الاسر، بعد 32 عاماً من الاختطاف.

    تم إطلاق سراح امرأة أرجنتينية اختطفها تجار البشر في الثمانينات من عصابة الخاطفين، حيث  تم إنقاذ المرأ البالغة الآن 45 عاما ، في عملية مشتركة بين الشرطة الأرجنتينية وبوليفيا وانضمت إلى أسرتها، وحتى وقت مبكر من هذا العام ، لم يكن هناك أي دليل على مكان أخذها وأين كانت، حتى وجدت الشرطة أنها محتجزة في بيرميجو ، جنوب بوليفيا، وبعد العثور على هذه المعلومات، عثرت الشرطة على منزل كان محتجزاً فيه.

     ونتيجة لذلك أُطلق سراح ابنه وابنته البالغة من العمر تسعة أعوام من الجناح، و  يبدو أن الولد ولد في اللحظة التي كانت فيها المرأة في الأسر، اذ  لم يتم تسمية هذه الأم وابنها، وقالت الشرطة الأرجنتينية في بيان صدر في 25 ديسمبر / كانون الأول إن المرأة عادت أخيراً بعد 32 عاماً من اختطافها والعيش مع أسرتها في مدينة مار ديل بلاتا، و  تم إطلاق سراح هذه المرأة وابنها في وقت سابق من هذا الشهر، فيما  لم يقدم بيان الشرطة المزيد من المعلومات حول من خطف هذه المرأة.