-->

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي؛ يُطلق موقعاً لاستقبال طلبات ترشح أعضاء الحكومة العراقية المقبلة.

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي؛ يُطلق موقعاً لاستقبال طلبات ترشح أعضاء الحكومة العراقية المقبلة.

    قام رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي بإطلاق موقع إلكتروني يسمح للمتقدمين العراقيين بالتسجيل في المناصب الوزارية في مجلس الوزراء القادم، ودعا السيد عبد المهدي في بيان نشر على صفحته على الفيسبوك، من لديهم "خبرة وتجربة عملية" للمضي قدمًا، حيث سيكون للمتقدمين موعد نهائي يوم الخميس لتقديم طلبات العضوية والاشتراك في العمل والمستندات ذات الصلة من خلال هذا الموقع في الأسبوع الماضي.

    و كان السيد عبد المهدي مسؤولاً عن تشكيل حكومة جديدة في العراق،احد السياسيين المسلمين الشيعة و خريج الاقتصاد ونائب الرئيس سابقاً، وكان وزيراً للنفط ووزير المالية لديها الأغلبية الشيعية اثنين من المقاعد في البرلمان في الانتخابات التي أجريت في مايو الماضي، كما اختير رئيسا للوزراء، و يجب على السيد عبد المهدي مراقبة عملية إعادة إعمار العراق من أنقاض حرب استمرت أربع سنوات ضد قوات ما يسمى بالدولة الإسلامية، حيث دمرت هذه الحرب عشرات الآلاف من المنازل والأعمال التجارية وتشرد أكثر من ثلاثة ملايين شخص، بعد أربع سنوات من القتال ضد الجهاديين الإسلاميين، أشرف على إعادة العراق.

     و في الشأن ذاته كتب عبد المهدي على صفحته على موقع فيسبوك أن قرار فتح موقع لتجنيد وزراء في الحكومة بعد ذلك "قد اجتمع مع العديد من الطلبات للتهنئة المباشرة وتقديم البرامج والتعليقات بالإضافة إلى طلبات مناصب وزارية،حيث يستقبل الموقع النساء والرجال الذين لديهم الشروط المحددة في الدستور لديهم الفرصة لتسجيل نموذج طلبهم على الموقع بحلول الساعة 16:00 يوم الخميس، يأتي ذلك بعد تأجيل تشكيل حكومة جديدة في العراق لأشهر بسبب الخلاف على نتائج الانتخابات البلدية في العراق.