-->

بريطانيا، تفرج عن رجل الدين المتطرف تشودري.

بريطانيا، تفرج عن رجل الدين المتطرف تشودري.

    قامت السجون البريطانية بالإفراج عن  تشودري، وهو رجل دين متطرف من المملكة المتحدة، حيث كان قد سجن بسبب دعوة الناس للانضمام إلى جماعة داعش، و تم الحكم على القس تشودري بالسجن لمدة خمس سنوات ونصف في 2016، استناداً للأدلة المثبتة عليه واعترافه بها، حيث أدين رجل الدين الراديكالي في المملكة المتحدة بدعم تنظيم الدولة الإسلامية قتل الجندي البريطاني لي ريجبي في عام 2013 بالقرب من جندي في لندن، وهرع المهاجمون أولاً إلى السيارة بسيارة أخرى  ثم سمع احد الاشخاص قال "الله أكبر، كاشارة لبدء الهجوم، حيث إنهم هاجموه فيوركيه وركبتيه وحاولوااختطافة.

    يذكر ان تشودري  ذو الـ51 سنة،قد أمضى في السجن أقل بقليل من مدة سجنه، وقد أطلق سراحه على ان يتم مراقبة الوقت المتبقي المتبقي من فترة حكمه بصرامة، و إذا انتهك شروط الإفراج عنه، هناك احتمال كبيرلعودته إلى السجن، بعد إطلاق سراحه، و سيخضع السيد شودري لإشراف الشرطة ووكالة الاستخبارات الداخلية والعديد من المؤسسات الأخرى،سيبقى في دار ضيافة في شمال لندن لمدة ستة أشهر، وخلال هذا الوقت، يحظر عليه حضور بعض المساجد ولا يمكن أن يكون واعظًا. فقط الناس سوف يجتمعون معهم،و سيتم مراقبة استخدام تشودري للإنترنت وسيسمح فقط بالوصول إلى الهاتف،ولن يتمكن من مغادرة المملكة المتحدة بدون إذن.