-->

حركة الشباب الصومال تعدم خمسة اشخاص من بينهم مواطن بريطاني.

حركة الشباب الصومال تعدم خمسة اشخاص من بينهم مواطن بريطاني.

    وأعدمت حركة الشباب  الصومالي الإسلامية المتطرفة خمسة أشخاص بتهمة التجسس العام وقالت إن أحدهم جاسوس بريطاني، وتقول حركة الشباب إن الرجل اعترف لأجهزة المخابرات التابعة لمؤيدي الجماعة في المملكة المتحدة، حيث أُعدم الرجال الخمسة الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و 36 سنة، يوم أمس (9 أكتوبر ، 10 أكتوبر) في إحدى المناطق الخاضعة لسيطرة حركة الشباب وعلى الملأ.

     وتقول حركة الشباب أن شخصا آخر من هؤلاء الأشخاص الخمسة عمل لدى الحكومة الصومالية، واتهم الرجل بإلصاق جهاز إلى إحدى سيارات الشباب، الأمر الذي سمح لطائرة أمريكية بدون طيار بتعقبهم ومهاجمتهم، وأبلغت حركة الشباب رويترز أن ثلاثة آخرين "يتجسسون" لصالح الولايات المتحدة ويساعدونهم في شن غارات جوية في الصومال،حيث  لم ترد المملكة المتحدة والولايات المتحدة والحكومة الصومالية بعد على ادعاءات حركة الشباب.

     لم يتم حتى الآن التحقق من هوية الجاسوس البريطاني، على الرغم من أنه تم الإبلاغ في وقت سابق أنه مواطن بريطاني، وفي الوقت نفسه تقول الشرطة المحلية في كينيا إن متشددي الشباب قتلوا معلمين غير مسلمين الليلة الماضية في مدرسة في شمال كينيا بالقرب من الحدود الصومالية، ويقول مراسلو بي بي سي إن من المحتمل استهداف المدرسين بسبب غير المسلمين لأن حركة الشباب استهدفت المسيحيين بالفعل.